في المدرسةمن5 الى 8 سنوات

كيف تعلم طفلك الكتابة ؟

لا شك في أن الكتابة أداة قيمة جدا للتواصل مع الاخرين, اذ أن اتقانها يساعد الأطفال على التعبير عن أنفسهم ومشاعرهم, وبطبيعة الحال هو عامل أساسي في تعلم جميع المواد في المدرسة, وهنا يجدر بنا الذكر أن للاولياء و المعلمين على حد السواء دور مهم  في مساعدة الأطفال على تعلم وحب الكتابة.

تعلم الكتابة

يعتمد تعلم الكتابة على تنمية المهارات الحركية الدقيقة و المهارات الحركية الإجمالية. , اذ يجب على طفلك أن يمسك قلمه جيدًا وأن يؤدي بدقة الحركات اللازمة لرسم الحروف. بالإضافة إلى ذلك ، يجب أن يتخذ وضعية جيدة وأن يتعلمها بطريقة صحيحة منذ البداية.

في رياض الأطفال ومرحلة التحضيري ، يتحكم طفلك بشكل أفضل في عضلات أصابعه ومعصمه. ومع ذلك ، عليه أن يبذل الكثير من الجهد لاتقان الكتابة .

يتطلب تعلم الكتابة ممارسة منتظمة في رياض الأطفال والمدرسة الابتدائية حتى تصبح حركات الكتابة  لطفلك أكثر سهولةو أهم شيء هو أن يحب طفلك الكتابة ويشعر بالسعادة في ممارستها ومن أجل ذلك يفضل أن يكون لما يكتبه معنى (على سبيل المثال: اكتب اسمك أو كلمات أخرى مثل “أبي” و “أمي” ، اكتب  بطاقة تهنئة بالعيد أو بطاقة دعوة أو قائمة الهدايا التي تريدها في عيد ميلادك).

من خلال الممارسة والتمرين المنواصل ، سيتمكن طفلك من التحكم في القوة التي يضعها لإمساك قلمه  ، وتذكر اتجاه الخطوط وأداء الحركات بشكل جيد. سيتأكد بعد ذلك من أن الحروف التي يرسمها مقروءة وتتوافق مع أسلوب كتابة معلمه أو أبويه.

اتقان الكتابة ليس فقط تعلم رسم الحروف

بعد ذلك ، يمكن لطفلك التركيز على كيفية كتابة الكلمات (كيفية كتابة هذا الحرف أو هذا الصوت) وعلى معناها (ماذا يريد أن يكتب ، ما هي رسالته). لكن تعلم الكتابة لا ينتهي بالقدرة على تكوين الحروف.

لذلك يجب أن يتعلم طفلك تحديد ما يقصده وأن يضع أفكاره على الورق حتى تكون مفهومة. ولتحقيق ذلك ، يجب عليه تطوير مفرداته وتنظيم أفكاره. كما يجب أن يتعلم أيضًا قواعد الإملاء والنحو.

الطفل الأعسر

يولد 10٪ إلى 13٪ من الأطفال يُقال إنهم أعسر, عادةً ما يظهر تفضيل اليد اليسرى أو اليد اليمنى بين سن 3 و 6 سنوات. ومع ذلك ، قد لا يبدو أن بعض الأطفال في هذا العمر يفضلون يدًا على الأخرى اذ يستخدمون أحيانًا يدهم اليمنى ، وأحيانًا اليد اليسرى. وفي حوالي 6 سنوات ، يصبح تفضيلهم أكثر وضوحًا. لا يوجد فرق بين خط اليد اليسرى وخط اليد اليمنى. يمكن لطفلك أن يكون ماهرا وهو أعسر اذ ليس هنالك أدنى تأثير . ومع ذلك ، تجدر الإشارة إلى أن وضع الورقة بشكل عام ليس هو نفسه بالنسبة للطفل الذي يستخدم اليد اليمنى كما هو بالنسبة للطفل الذي يستخدم اليد اليسرى. لكن يشعر العديد من الأطفال الذين يستخدمون اليد اليمنى براحة أكبر في الكتابة عند إمالة الورق قليلاً إلى اليساركما يفضل العديد من الأطفال الذين يستخدمون اليد اليسرى إمالتها إلى اليمين. ومع ذلك ، بغض النظر عما إذا كانوا أيمن أو أعسر ، يجب أن يحاول الاطفال مرارا للعثور على موضع الورقة الذي يناسبهم (مائل إلى اليمين أو اليسار أو حتى بدون إمالة)و ستسهل الورقة الموضوعة بشكل صحيح إيماءة الكتابة وتسمح للأطفال الذين يستخدمون اليد اليسرى واليمنى برؤية ما يكتبونه. ولرؤية الكلمات التي يكتبها بشكل أفضل ، قد يحاول الطفل الأيسر أيضًا وضع أصابعه أعلى قليلاً على قلمه الرصاص, ويجدر الاشارة هنا أنه ليس من الصائب أبدا أن ترغم طفلك على الكتابة باليمين فهذا كفيل بأن يعطي نتائج عكسية

كيف تشجع طفلك على تعلم الكتابة في المنزل؟

لتحفيز طفلك وتعزيز تعلمه ، يجب أن تجعل الكتابة والقراءة جزءًا من روتين الأسرة. هناك العديد من الطرق التي يمكنك من خلالها المساعدة ، ولكن تذكر أن التعلم يكون أكثر فاعلية إذا تم بطريقة ممتعة وفي حالة تواصل طبيعية وهذه بعض الطرق الناجعة لذلك

خصص كل يوم وقتا للحديث مع طفلك

يعتمد تعلم القراءة والكتابة على معرفة اللغة الشفوية التي اكتسبها الطفل منذ ولادته. لذلك، يجب عليه أولاً أن يتعلم التعبير عن نفسه والعثور على الكلمات المناسبة لشرح أفكاره , وكلما زادت الكلمات المنطوقة التي يستخدمها طفلك ويفهمها ، كلما ساعده ذلك في استخدامها للقراءة والكتابة, ولهذا السبب ، اسمحي لطفلك بالتعبير عن مشاعره و حاولي طرح  أسئلة عليه لمساعدته على شرح ما يعنيه بشكل أفضل.

حاول أن تبين لطفلك فائدة الكتابة في أنشطتك اليومية

على سبيل المثال ، اكتب ورقة فيها قائمة المشتريات وأطلب منه مساعدتك في ذلك أو أترك له رسالة ملصقة في الثلاجة , حاول قدر الامكان ايصال أهمية الكتابة لطفلك.

عندما يتحسن مستوى طفلك في الكتابة ، أعطه مهام كتابية صغيرة

مثل كتابة قائمة ضيوف الحفلة ، أو جدول اليوم ، أو رسالة حب لأمي أو أبي. و بهذه الطريقة ، يمكنك تحويل الكتابة إلى نشاط مثير للاهتمام.

عندما تكون بالخارج ، ألفت انتباه طفلك إلى الكلمات الموجودة على لافتات الشوارع

عندما تخرجين مع طفلك استغلي الفرصة أيضا لتعليمه القراءة وتقييم مستواه. اجعليها تبدو كلعبة, ولا تنسي تشجيعه وأحذري من أنتقاده أو قول كلام سلبي فهذا قد يؤثر سلبا على ثقته بنفسه وطبعا سرعه تعلمه.

اقرأي كتبا مع طفلك

من خلال القراءة ، سيفهم طفلك بشكل أفضل الفرق بين ما هو مكتوب ولا يمحى وبين ماهو شفوي, اذ ان هذا الاخير يمكن نسيانه عكس المكتوب, وهنا يفهم ويستوعب جانبا اخر من أهمية الكتابة.

يمكنك قراءة قصة له بصوت عالٍ بينما يقلب صفحات الكتاب من تلقاء نفسه. يمكنك أيضًا القراءة بصمت جنبًا إلى جنب. الهدف هو جعل القراءة ممتعة والسماح لطفلك برؤيتك كقارئ قدوة سيسعى لمحاكاته. تشير العديد من الدراسات إلى أن لحظات القراءة من الوالدين إلى الطفل في سن ما قبل المدرسة تساعد الأطفال على تعلم القراءة والكتابة في بداية المدرسة الابتدائية.

ساعد طفلك على أن يكون واثقًا في مهاراته الكتابية

حتى لا تنطفئ رغبته في تعلم الكتابة، يجب أن يؤمن طفلك بقدراته ويعرف أن إصراره وجهده لن يذهبا سدى بل ستكون له مكافئة مثلا. فكافئي جهوده حتى بكلمات شكر فقط,  هذا كفيل بتحفيزه , وتأكدوا  من تقدمه في التعلم ( تسطيعين وضع جدول زمني و كتابة انجازاته وتقدمه على مرأى منه فيسشعر طفلك أنه يتقدم وهذا سيعطيه شحنه معنوية للمواصلة والتميز)

كيف يتعلم طفلك الكتابة في المدرسة؟

يكتشف طفلك الحروف في مرحلة التحضيري والروضة, لكن مجرد التعرف عليهم لا يكفي. بل يجب عليه أن يتعلم  كيفية الربط بين الحروف وشكلها اضافة الى الاصوات التي يصدرها حتى يتمكن من اتقان الكتابة  .

يقدم المعلمون لطفلك العديد من الأنشطة لتشجيعهم على الكتابة بطلاقة. التي من شأنها أن تسمح لطفلك باستكشاف جوانب مختلفة من اللغة المكتوبة ، مثل المفردات والهجاء وبناء الجمل وكتابة النصوص القصيرة.

أمثلة على الأنشطة المقترحة من قبل المعلمين

أنشطة تهجئة : يجب أن يحاول طفلك كتابة كلمة لا يعرفها كتابتها مسبقا  حتى يتمكن من معرفة كيفية كتابة الكلمة الجديدة.

إملاء: املاء كلمات المراد تهجئتها وطفلك يقوم بكتابتها باعتماد السمع فقط.

تعبير كتابي: وهي عبارة على كتابة نصوص صغيرة في فريق صغير أو بشكل فردي. و بهذا النوع من النشاط ، يساعد المعلم الأطفال على تخطيط ما يريدون كتابته ، وتنظيم أفكارهم ، وبناء جملهم بشكل صحيح ، ثم مراجعة نصوصهم.

تساعد المدرسة طفلك في التعامل بشكل أفضل مع تعقيد الكتابة. عندها يصبح أكثر كفاءة في كتابة الرسائل والهجاء ، وسيكون قادرا على إكمال أنشطة كتابية أكثر تعقيدًا.

 الكتابة اليدوية أو الكتابة باسعمال لوحة المفاتيح: أيهما أفضل لطفلك ؟

على الرغم من أن العديد من الدول قد بدأت فعلا في التخلي عن تعلم الكتابة بالطريقة التقليدية (يدويا) ، إلا أن الدراسات أظهرت أنه مقارنة بلوحة المفاتيح ، فإن الكتابة اليدوية مفيدة أكثر لتنمية التطور الحركي واللغوي لطفلك.

أظهرت دراسة فرنسية أن الأطفال في مرحلة التحضبري الذين يتعلمون الحروف عن طريق كتابتها بقلم رصاص يتذكرونها بسهولة أكبر من أولئك الذين يتعلمونها على لوحة المفاتيح. اذ أن الكتابة اليدوية مفيدة أيضًا في تعلم الإملاء.

أخيرًا ، تساعد الكتابة اليدوية التقليدية أيضًا في تطوير التنسيق بين اليد والعين ، مما يعزز تعلم المهارات الحركية الدقيقة الأخرى ، مثل الرسم والتلوين والحرف اليدوية.

كيف يمكنك مساعدة طفلك إذا كان يواجه صعوبة في الكتابة؟

لا شك في أن تعلم الكتابة أمر معقد ويستغرق وقتًا وممارسة. لذلك من الضروري احترام نسق و ايقاع طفلك في التعلم . اذ يجب أن تعلم أيها الولي العزيز أن جميع الأطفال, وليس فقط طفلك سيواجهون تحديات ومشكلات في وقت ما والتي سيتعين عليهم تعلم حلها بمساعدة الكبار من حولهم.

فيما يلي بعض الأسئلة التي قد يطرحها طفلك:

  • ما هي العلامات التي يجب استخدامها في الكتابة؟
  • كيف أكتب الأصوات التي أسمعها في كلمة؟
  • لماذا توجد حروف مكتوبة ولكن لا يمكن سماعها؟
  • لماذا تكتب بعض الأصوات المتشابهة بطرق مختلفة؟
يكتب بعض الأطفال الأحرف بشكل عكسي أي يكتبون الكلمات في “تأثير المرآة” – أي من اليسار إلى اليمين (في اللغة العربية ).و عادة ما تزول هذه الصعوبات بمرور الوقت فلا تتعجل وكن صبورا عزيزي الولي.

إذا كان طفلك خائفًا من ارتكاب الأخطاء ، طمأنه وذكّره بأنه لا بأس من ارتكاب الأخطاء عند التعلم. يمكنك المساعدة في تطوير ثقته بنفسه خلال السماح له بالتجربة. أخبره أن تعلم الكتابة يتطلب الكثير من التدريب.

إذا لاحظت أن الكتابة لا تزال صعبة نسبيا على لطفلك ، فشجعه على قضاء وقته في كتابة الرسائل . إذا لزم الأمر ، يمكنك تتبع الحروف التي تبدو أكثر صعوبة أمامه ، مما سيسمح له بتحديد حركات معينة. اجعله يكتب على ورق مسطر لتوجيه كتاباته.

ماذا تفعل لو استمرت صعوبات الكتابة عند طفلك ؟

إذا استمرت الصعوبات التي يواجهها طفلك على الرغم من التمارين والمساعدة ، فتحدث أولا الى معلمه ثم الى طبيبه. يمكنهم توجيهك إلى الاختصاصي المناسب (اختصاصي تقويم العظام ، معالج النطق أو أخصائي علم النفس).

يمكن أن يساعدك هذا الاختصاصي في تحديد سبب الصعوبات التي يواجهها طفلك ، والتي يمكن أن تكون عاطفية (على سبيل المثال: الخوف من ارتكاب الأخطاء ، وتدني احترام الذات) ، أو الإدراك (على سبيل المثال: الذاكرة ، ومستوى الانتباه) ، أو النمو (التطور غير الكامل في المهارات الحركية) أو الحسية (الرؤية أو السمع).

ومن المهم جدا معالجة الصعوبات التي يواجهها طفلك بسرعة لتجنب التأخر في التعلم في المدرسة.

خلاصة

  • تتطلب كتابة الحروف الكثير من الجهد والاهتمام على الطفل الذي يتعلم الكتابة ، لأن تعلم الكتابة أمر معقد.
  • بمجرد أن يعرف الأطفال كيفية تتبع الحروف ، يجب عليهم التركيز على كتابة الكلمات بشكل جيد وتعلم تنظيم تفكيرهم حتى يتمكنوا من وضع أفكارهم على الورق.
  • تساعد القراءة والمحادثة مع طفلك كل يوم على تحفيز تعلم الكتابة في المنزل.

 

 

المراجع والمصادر

  • ALLÔ PROF. Mon enfant a des difficultés à écrire, que faire? www.alloprof.qc.ca
  • CARON SANTHA, Josiane. educatout.com. Elle écrit à l’envers. www.educatout.com
  • CHAIRE DE RECHERCHE SUR L’APPRENTISSAGE DE LA LECTURE ET DE L’ÉCRITURE CHEZ LE JEUNE ENFANT. CREALEC. lectureecriture.ca
  • COALLIER, Mélissa et autres. « Visual-motor skills performance on the Beery-VMI: A study of Canadian kindergarten children », Open Journal of Occupational Therapy, vol. 2, no 2, 2014. scholarworks.wmich.edu
  • COLLECTIF. « Doit-on maintenir l’écriture script ET l’écriture cursive? », Langue et culture, bulletin no 4, décembre 2013. lectureecriture.ca
  • HARRON, Wendy. KidsHealth. Five Steps to Better Handwriting. 2014. kidshealth.org
  • LABRECQUE, Anne-Marie et autres. « Quelle place est accordée à la composante graphomotrice de l’écriture dans les classes au début du primaire? Enquête auprès d’enseignants québécois », Nouveaux c@hiers de la recherche en éducation, vol. 16, no 1, 2013, p. 104-133. lectureecriture.ca
  • MORIN, Marie-France et autres. « Enseigner l’écriture script-cursive au primaire : une pratique pédagogique mise en question », Vivre le primaire, vol. 24, no 2, printemps 2011, p. 10-15. lectureecriture.ca
  • MORIN, Marie-France et autres. « Pratiques d’enseignement en lecture-écriture et apprentissages des élèves au début du primaire », Da Investigaçäo às Praticas, vol. 1, no 2, 2011, p. 17-37. lectureecriture.ca
  • PRÉVOST, Nathalie et Marie-France MORIN. « Connaître les lettres, est-ce suffisant pour apprendre à écrire des mots? », Vivre le primaire, vol. 28, no 2, printemps 2015, p. 34-36. lectureecriture.ca
  • SECRÉTARIAT DE LA LITTÉRATIE ET DE LA NUMÉRATIE. Pour aider votre enfant en lecture et en écriture. Guide à l’intention des parents. De la maternelle à la 6e année. Toronto, 2007. www.cscprovidence.ca

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى