الحياة العائليةالحياة العائليةعلم نفس الطفلمن3 الى 5 سنواتمن5 الى 8 سنوات

5 لمسات سحرية لتجعلي طفلك يشعر بالمحبة والراحة والطمأنينة

ان الحاجة العاطفية لطفلك لا تقلّ أهمية عن حاجاته الجسدية من تغذية وصحة … وقد أكّدت ذلك عدة دراسات من اجل ذلك فهي طالما  تشجعك على احتضان طفلك كلما سنحت لك الفرصة!

ولكن، هل تعلمين أيتها الأم الفاضلة أنّ هناك لمسات يحتاجها طفلك بصفة دورية لكي تشعريه بالراحة النفسية والمحبة والمودة والإيجابية؟  إليك فيما يلي هذه اللمسات وحاولي قدر المستطاع تطبيقها يومها وإدخالها في عاداتك

إلمسي طفلك خلف رأسه

إلمسي طفلك بلطف في المنطقة خلف مؤخرة رأسه وسوف تلاحظين مقدار السعادة التي يشعر بها , اذ تساعد هذه اللمسة على اشعاره بالطمأنينة وكأنك تقولين له ” لا تخف يا صغيري فأنا بجانبك مهما حصل”

إلمسي طفلك على رأسه (فوق شعره)

وهي من أهم اللمسات التي يحتاجها طفلك وبالخصوص في عمر السنتين فما فوق, وهذه اللمسة تشعره أنك راضية على فعله وفخورة به , فطفلك لا يزال غير قادر على فهم الكلمات وبه هذه الحركة تستطيعين التواصل معه واخباره أنك فخورة به إضافة إلى ذلك فان هذا النوع من اللمسات قد يدفع طفلك نحو تحقيق ذاته في المستقبل.

إلمسيه على جبينه

تحمل هذه اللمسة  الكثير من الطاقة الإيجابية، اذ انها تُشعره بالحنان والأمان كما تُساعده على الإسترخاء والتخلّص من أي مشاعر سلبية. تستعمل  هذا النوع من اللمسات كوسيلة للحد من نوبات الغضب لدى طفلك فتعمل على امتصاص غضبه وتهدئته.

ضعي يديك على خده

هذه اللمسة هي رمز الحب والحنان فهي تعزز الرابط العاطفي بينك وبين طفلك بغض النظر عن عمره. ويمكن لطفلك فهم هذه الحركة بطرق ايجابية مختلفه أهمها أنه محل ثقة وأنك تحبينه مهما كانت الظروف.

أمسكي يديه وضعيها بين يديك

وأخيراً، لا تتردّدي ايتها الأم الحنون في الإمساك بيد طفلك ووضعها بين يديك فهذا كفيل بمساعدته على التخلص من كل أنواع القلق والتوتر.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى